Tuesday, June 5, 2007

شرق اوسط جديد... حتما واقعي


بشير حبيب

ارادت واشنطن اطلاق "شرارة الشرق الاوسط الجديد" منذ العام 2003 حين ذهبت مع حلفائها لاسقاط نظام صدام حسين عسكريا وجعل العراق "ديمقراطية" تكون مثالا للانظمة العربية المترهلة في ما يشبه مقولة "تعالوا نرشدكم الطريق التي تدخلكم في القرن الحادي والعشرين وعصر ما بعد الحداثة"
في عام 2007، اليوم، وبعد اربعة اعوام ونيف على اطلاق عنان الحلم الاميركي للمنطقة، يبدو وكأن واشنطن
اصطدمت بواقع كلفة حلمها


اختتم شهر ايار 2007 وحده باكثر من 120 قتيلا في صفوف الجيش الاميركي في العراق، ويعني ذلك اكثر من 120 تابوتا حملوا الى القارة الجديدة في شهر واحد مع كل ما يمكن ان يترتب على ذلك من نتائج داخلية في الاشهر المقبلة، وبخاصة اذا قررت "المقاومات العراقية" جعل ايار 2007 رقما قياسيا سجل ليتم تحطيمه في كل شهر وتسجيل نقاط


انه لامر ممكن، فـ"مقاومات العراق" تعمل، كالجيش الامريكي ضمن منظومة حربية، قتالية (ولو بمنطق مختلف) بما يعني كل ذلك من مراقبة وتخطيط وتنفيذ ميداني. فما لم يكن ممكنا لمسلحي العراق عامي 2003 و 2004 اصبح اليوم بمتناول اليد لان الآلية العسكرية الامريكية الحديثة لم تعد فزاعة بل دخلت تفاهة الحياة اليومية العراقية ما يجعل قدرة تعطيلها بعبوة تزرع على جانب الطريق امرا واقعا. والجندي الاميركي المدجج بالاسلحة الجديرة بالظهور في افلام هوليودية ونظارات شمسية تليق بعروض موضة صيف 2007 لم يعد يرهب من يعتبره محتلا يجب طرده، بل صار يخاف ان ينتهي به الامر كفريسة سهلة بتفجير لغم او رصاصة قناص

هكذا ببساطة تكسر ويتكسر حلم "الشرق الاوسط الجديد" الذي حط بمظلات ومظليين اميركيين على الارض العراقية، دون الغوص بهوية المقاتلين في العراق اسلاميين كانوا ودعاة اقامة امارات او بعثيين قوميين ووطنيين او تقسيميين وانفصاليين، ودون الغوص كذلك بتشعبات العلاقات الايرانية الاميركية او الملف السوري-اللبناني او القضية الفلسطينية


لا شك ان حملة 2003 كسرت الـ"ستاتو-كو" الشرق اوسطي، وفتحت المنطقة على تجاذبات تحتم اعادة رسم الخرائط، ولكن وفق موازين قوى لم يتم الانتهاء من تحديدها بعد

اما الامر الوحيد الذي حسم حتى الآن فهو ان نشوء اي شرق اوسط جديد رهن بقدرة واشنطن على استيعاب تحطم حلمها لدى اصطدامه بالواقع السياسي للشرق الاوسط من جهة، وبنظرية الواقعية في العلاقات الدولية من جهة اخرى

1 comment:

dancing solo said...

It is a new Middle East, but it is under the vision and the approvals of many Arabic/Middle Eastern groups. The new Middle East is not only initiated by the U.S.A. but with domestic power that needs to take over the power, or establish its own country. The dictator Arabic regime is playing essential rules by increasing the pressure and oppression on minorities, or via versa, then those people will love to have a new Middle East.

I think the absence of real democracy in the Middle East is the main reason behind the American's organized chaos.

good work guys, all of you
regards,